20 , أكتوبر , 2017 // 23:16
أخر المستجدات
اجتماع مشترك لعمداء البلديات لمناقشة سبل تحقيق تنمية بلدية لمواجهة ظاهرة الهجرة غير الشرعية.

اجتماع مشترك لعمداء البلديات لمناقشة سبل تحقيق تنمية بلدية لمواجهة ظاهرة الهجرة غير الشرعية.

عٌقد صباح الخميس بطرابلس اجتماع مشترك لعمداء البلديات الأكثر تضررا من ظاهرة الهجرة غير الشرعية ، وسبل تحقيق تنمية بلدية لمواجهة هذه الظاهرة التي أصبحت تشكل عبئاً كبير وهاجسا أمنيا واقتصاديا على ليبيا وذلك برعاية وزارة الحكم المحلي بحكومة الوفاق الوطني وحضر هذا الاجتماع وزير الحكم المحلي السيد/ بداد قنصو ، ووزير الداخلية الدكتور العارف الخوجة ، ووزير العمل والتأهيل المهدي الورضمي ، المفوضين بحكومة الوفاق الوطني إلى جانب وزير الداخلية الايطالي ماركو مينيتي والوفد المرافق له الذي يضم مسؤولي من الوزارة والمؤسسات الأمنية ورئيس الجمعية الوطنية للبلديات الايطالية وتم خلال الاجتماع ، بحث اوجه التعاون بين ليبيا وايطاليا في مجال مكافحة الهجرة غير الشرعية وإيجاد الحلول اللازمة لها بما يحقق استقرار وأمن المنطقة . وأكد وزير الداخلية المفوض الدكتور العارف الخوجة على ضرورة التعاون بين الأطراف المعنية محليا وإقليميا لمعالجة ظاهرة الهجرة غير الشرعية ، مشيرا إلى أن وزارة الداخلية جعلت من صناعة السلام والدفع بعجلة الاستقرار الأمني من ضمن أولوياتها وأثنى الدكتور العارف الخوجة على الدور الذي تقوم به البلديات في سبيل التعاون لمكافحة الجريمة وظاهرة الهجرة غير الشرعية على الرغم من شح الإمكانيات

وأكد وزير الداخلية الايطالي ماركو مينيتي أن الهدف من هذا اللقاء هو العمل معا من أجل إيجاد نوع من التوأمة بين البلديات في كلا من ليبيا وإيطاليا وكذلك من أجل دعم البلديات الملاصقة لايطاليا والتي تشكل ممر للهجرة غير القانونية للجانب الايطالي وما نجم عنها من ضحايا وحوادث غرق مؤلمة.

وتخلل الاجتماع ، مائدة مستديرة قدم خلالها عمداء البلديات عددا من العروض المرئية حول المشاريع التنموية بكل بلدية بما يتناسب مع طبيعة واحتياجات كل بلدية، إضافة لوضع كل بلدية فيما يتعلق بالبنية التحتية لقطاعات الصحة والتعليم والتدريب والتكوين ومديريات الأمن وتم خلال الاجتماع مناقشة العديد من المحاور المتعلقة بخطة عمل تنمية البلديات لمواجهة ظاهرة الهجرة منها : كيفية تأمين الحدود  والاهتمام بالبنية التحتية ، ودعم الشرطة والجيش وتوفير الأمن بدعم مديريات الأمن وحرس الحدود ، وممارسة الضغط على بلدان المصدر، وسبل دعم جهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية في البلديات وتوفير الإمكانيات اللازمة لها كما أكد عمداء البلديات المشاركة في الاجتماع على رفض كل البلديات بأن تكون مأوى للمهاجرين غير الشرعيين في أي منطقة في ليبيا بالكامل وخلص عمداء البلديات في اجتماعهم إلى تحديد جدول زمني لتنفيذ خطة العمل

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*