الأخبارمميزة

وزير الداخلية المفوض يستقبل وفداً أوروبياً رفيع المستوى

طرابلس 28 نوفمبر 2018م
أكد وزير الداخلية المفوض السيد فتحي باشاغا بأن إستقرار وأمن ليبيا من مصلحة دول حوض المتوسط ودول الإتحاد الأوروبي عامة وهذا يتطلب بذل الجهد من أجل إرساء دعائم الأمن والإستقرار داخل ربوع ليبيا.
جاء ذلك خلال إستقبال الوزير لنائب الأمين العام للسياسة الأمنية والدفاعية المشتركة والتصدي للأزمات بالإتحاد الأوروبي “بادرو هادر” والوفد المرافق له الذي يزور ليبيا حالياً.
وإستعرض الوزير خلال هذه المقابلة خطة الترتيبات الأمنية داخل العاصمة طرابلس وضواحيها, مشيداً بالجهود التي تبذلها الأمم المتحدة والإتحاد الأوروبي في مساعدة ليبيا للخروج من هذه الأزمة.
وأعطى الوزير خلال اللقاء نبذة مختصرة من رؤية وزارة الداخلية من خلال إنضمام كافة التشكيلات المسلحة تحت مظلتها لبسط الأمن والإستقرار في كافة ربوع الوطن.
من جهته عبر السيد هادر في رغبة الإتحاد الأوروبي التعاون مع ليبيا في كافة المجالات وخاصة الأمنية منها.
وحضر هذا اللقاء أمر غرفة العمليات المركزية طرابلس الكبري.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *