قام وزير الداخلية المكلف “بدر الدين التومي” اليوم الأحد بجولة تفقدية للأحياء والمقار الأمنية والمؤسسات الخدمية المتضررة جراء الاشتباكات الأخيرة بنطاق بلدية طرابلس المركز.
ورافق السيد الوزير خلال هذه الجولة وكيل وزارة الداخلية للشؤون العامة، ووكيلي وزارة الحكم المحلي لشؤون البلديات وشؤون التنمية المحلية، ورئيس جهاز المباحث الجنائية، ومدير الإدارة العامة للدعم المركزي، ومدير إدارة العلاقات والتعاون، ومدير أمن طرابلس ورئيس مكتب المعلومات والمتابعة الأمنية، وعميد بلدية طرابلس المركز، وعدد من الضباط بالوزارة.
وشملت الزيارة الأحياء الواقعة بشارع الجمهورية بالقرب من مسجد “الشيخة راضية” والتقى السيد الوزير عدد من المواطنين المتضررين. أكد السيد الوزير على ضرورة اثبات الوقائع بمراكز الشرطة حتى يتسنى للجنة المختصة والمكونة من الخبراء المحلفين والمكلفة بحصر الاضرار والتي ستبدأ أعمالها من يوم الغد.
كما توجه السيد الوزير إلى مركز شرطة المدينة للوقوف على الأضرار التي لحقت به، هذا وقام الوزير بجولة إلى مركز طرابلس لخدمات الأسنان بشارع الصريم، ومنها توجه الوزير إلى مديرية أمن جنزور والتي تعرضت هيا الأخرى لأضرار، والتقى السيد الوزير بمدير الأمن وضباط وضباط صف بالمديرية.
error: غير مصرح لك بالنسخ، يرجى التواصل مع الجهة الرسمية
EN