شارك وزير الداخلية لواء “خالد مازن” في الاجتماع الثاني ‏لتعزيز التعاون بين ليبيا وتونس، رفقة وزيري المواصلات ‏والحكم المحلي، مع وزير النقل بتونس.‏
وتم خلال الاجتماع طرح العديد من المواضيع ذات الاهتمام ‏المشترك بين البلدين ومعالجة كافة المختنقات بمنفذ رأس اجدير، ‏ووضع الحلول العاجلة بما يضمن انسياب حركتي المسافرين ‏والبضائع، وإحلال الميكنة الإدارية لوفرة المعلومات لتفادي ‏تشابه الأسماء، بالإضافة إلى تطوير المنشآت الخدمية بالمنفذ، ‏وإجراء زيارة تفقدية خلال المدة القادمة من أجل الوقوف على ‏ما تم الاتفاق عليه من الجانبين.‏
هذا وحضر الإجتماع رئيس مصلحة الجوازات والجنسية وشؤون ‏الأجانب، ورئيس جهاز الأمن الداخلي، ورئيس مصلحة ‏الجمارك، ورئيس جهاز الإسعاف والطوارئ ورئيس جهاز تنمية ‏وتطوير المراكز الإدارية، ورئيس مركز إدارة وتشغيل المنافذ ‏البرية، ومندوب عن وزارة الخارجية، ومدير أمن منفذ رأس ‏اجدير، عميد بلدية زوارة، وعميد بلدية بن قردان، ورؤساء ‏الرقابات الأمنية بالمنفذ، وعدد من المسؤولين بشرطة الحدود ‏التونسية. ‏
error: غير مصرح لك بالنسخ، يرجى التواصل مع الجهة الرسمية
EN